6/7/2019

ممثلو الدول الافريقية يحثون المجلس العسكري بالسودان على العودة للحوار



 نيويورك / حث ممثلو الدول الافريقية في مجلس الامن الدولي المجلس العسكري الانتقالي في السودان على العودة الى الحوار الداخلي بهدف الاستجابة السريعة والفعالة لتطلعات الشعب السوداني المشروعة.
جاء ذلك في تصريح للصحفيين ادلى به مندوب جنوب افريقيا في مجلس الامن السفير جيري ماتجيلا نيابة عن مندوبي جنوب أفريقيا وغينيا الاستوائية وكوت ديفوار وهي الدول الافريقية الثلاث التي تشغل مقاعد غير دائمة في المجلس بالاضافة الى ممثلة مفوضية الاتحاد الأفريقي لدى الأمم المتحدة.
ودعا الدبلوماسيون الأربعة المجلس الانتقالي الى العودة أيضا للاطار الذي انشأه الاتحاد الافريقي والقائم على أساس أولوية المبادرة الافريقية في البحث عن حل دائم للازمة في السودان.
ودانوا بشدة المأساة معربين عن أسفهم لوقوع خسائر في الأرواح وذكروا في هذا الصدد السلطات الانتقالية في السودان بالتزامها بحماية المدنيين واحترام حقوقهم.
وقال ماتجيلا "نصر على ضرورة إجراء تحقيق لتوضيح الأحداث التي وقعت في الثالث من يونيو في السودان بهدف تقديم المسؤولين عن قتل السودانيين الأبرياء إلى العدالة على النحو المطلوب من مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد الأفريقي".
وكان مجلس السلم والأمن قد عقد جلسة طارئة اليوم الخميس حول الأزمة الجارية في السودان واختتمها باعتماد بيان قرر فيه تعليق مشاركة السودان بشكل فوري في جميع أنشطة الاتحاد حتى إنشاء سلطة انتقالية بقيادة مدنية باعتبارها السبيل الوحيد للسماح للسودان بالخروج من الأزمة الحالية.
وقرر مجلس السلم والأمن أيضا تعزيز فريق التيسير التابع للاتحاد الأفريقي في السودان والعمل عن كثب مع الهيئة الحكومية للتنمية الدولية (إيغاد) التي تضم دول القرن الأفريقي لتعزيز التآزر والاتساق في إعادة أصحاب المصلحة السودانيين إلى الحوار حسبما قال سفير جنوب أفريقيا.
وأكد السفراء الأربعة على أولوية المبادرات التي تقودها أفريقيا في البحث عن حل دائم للأزمة في السودان وحثوا جميع الشركاء على دعم جهود الاتحاد الأفريقي و(إيغاد) والامتناع عن أي عمل من شأنه تقويض المبادرة الأفريقية.
وأضاف سفير جنوب افريقيا "يجب ألا يكون هناك تدخل خارجي من قبل أي طرف في أي وقت بعملية حل الأزمة الحالية وسيواصل الاتحاد الإفريقي مراقبة الوضع في السودان عن كثب وفي حال فشل المجلس العسكري الانتقالي في تسليم السلطة إلى هيئة انتقالية بقيادة مدنية سيقوم مجلس السلم والأمن تلقائيا بفرض تدابير عقابية على الأفراد والكيانات التي تعرقل إنشاء سلطة انتقالية مدنية".

 كونا
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - إدارة رصد الأخبار