6/12/2019

الرامي الكويتي عبدالرحمن الفيحان يحقق أول ذهبية في كأس امير الكويت الدولية للرماية بايطاليا



 روما - حقق الرامي الكويتي عبدالرحمن الفيحان اليوم الأربعاء الميدالية الذهبية للعبة التراب الاولمبي في بطولة (كأس أمير الكويت الدولية للرماية) المقامة في ايطاليا.
وعبر رئيس الاتحاد العربي والكويتي للرماية المهندس دعيج العتيبي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن اعتزازه الكبير بفوز الكويت وتحقيقها المركز الأول في أولى مسابقات البطولة الدولية البارزة التي تشهد تنافسا بين أكثر من 400 رامي من 16 دولة من مختلف أنحاء العالم.
وقال العتيبي ان هذا الانجاز الرياضي الكبير للرامي الكويتي الواعد عبدالرحمن الفيحان وتفوقه على كبار منافسيه واصابته لكل أهداف البطولة الخمسين دون أدنى خطأ يؤكد تميزه كبطل عالمي متمكن ويعزز مكانته كأحد أوائل الرماة على مستوى آسيا والعالم الى جانب كونه أبرز المتأهلين لدورة الألعاب الأولمبية 2020 في طوكيو.
وأهدى هذا الفوز والانجاز الرياضي المشرف الى مقام سمو أمير البلاد والى سمو ولي العهد والى الحكومة والشعب الكويتي معربا عن امله في ان تواصل الرماية الكويتية تحقيق مزيد من الانجازات ترفع اسم الكويت عاليا في كافة المحافل الرياضية العالمية.
وأكد العتيبي أهمية هذا الحدث الرياضي العالمي للمكانة الدولية المتنامية التي تكتسبها البطولة المفتوحة الأولى التي تحمل اسم صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح للعام الخامس في ايطاليا مما يدل ويعزز من عمق الصداقة الخاصة التي تربط رياضيي الرماية في البلدين.
وتقدم بالشكر لسفارة الكويت ممثلة في القائم بأعمال السفير المستشار سامي الزمانان والقائمة بأعمال السفير بالانابة المستشارة أميرة الدشتي التي حضرت وشاركت في تقليد الجوائز الى الفائزين منوها برعاية شركة الخطوط الجوية الكويتية لهذه البطولة العالمية.
وعبر حائز الذهبية عبدالرحمن الفيحان عن اعتزازه بتحقيقه المركز الأول مهديا الى سمو أمير البلاد هذا الفوز الثمين في منافسة شديدة مع أوائل الرماة في ايطاليا المعروفين بتفوقهم الكبير في مضمار الرماية كما تعهد بالعمل على تحقيق المزيد من الانجازات التي ترفع راية الكويت عاليا.
من جانبها أشادت الدشتي بالمشاركة الكويتية وأداء الرماة والراميات المتميز والذي تجسد اليوم بالفوز بالمركز الأول لاسيما في ايطاليا أهم ساحات رياضة الرماية في العالم.
وهنأت الرماة الكويتيين والقائمين على الاتحاد الكويتي للرماة بهذا الانجاز الجديد المشرف الذي يرفع من مكانة الكويت الحضارية ويعزز في الوقت ذاته أواصر الصداقة الممتازة التي تربط الكويت وايطاليا لاسيما على الصعيد الرياضي.
وانطلقت اليوم مسابقات الدورة الخامسة للبطولة التي افتتحت امس في حلبة (أومبريا فيردي) العالمية للرماية بمنطقة (تودي) وسط ايطاليا حيث تقام سنويا بمبادرة من سفارة الكويت بالتعاون مع الاتحاد الأولمبي الايطالي للرماية.
وتستمر منافسات البطولة على (كأس الأمير 2019) من خلال ثلاث مسابقات تشمل حفرة أولمبية من 75 طبقا وأخرى من 50 طبقا حتى يوم الثلاثاء 18 يونيو باختتام التصفيات النهائية في حفل رسمي لتسليم كأس البطولة وجائزتين وميداليات درجات المنافسات الرئيسية.

 كونا
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - إدارة رصد الأخبار