الوفيات فى مثل هذا اليوم رياضة وجه من الأخبار ملفات خاصة مال وأعمال أخر الأخبار محليات الرئيسية
 
9/21/2019
رؤساء الفرق التطوعية الشبابية: (رسالة الوفاء لحضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح حفظه الله ورعاه ) تعبر عن محبة الشعب لقائدهم
 


 الكويت - اكد عدد من رؤساء الفرق التطوعية الشبابية القائمة على المبادرة الوطنية المتمثلة بتقديم رسالة وفاء لسمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح ان هذه المبادرة تعبر عن محبة الشعب لقائدهم الكبير.
واضاف هؤلاء الشباب الذين وهبوا جزءا من وقتهم وجهدهم للاعمال التطوعية في تصريحات لوكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم السبت عقب اجتماع تنسيقي لهذه الفرق عقد في مقر الهيئة العامة للشباب ان المبادرة التي سيشارك بها مواطنون ومقيمون على حد سواء ستستمر الى ان تقر اعين اهل الكويت بعودة قائدهم الكبير الى البلاد.
وقال رئيس فريق (الاسناد والانقاذ الكويتي) طلال الزمانان ان الرسالة هي تعبير بسيط عن فرحة المواطنين والمقيمين بنجاح الفحوصات الطبية التي اجراها سمو الامير اخيرا وتجسد تطلعهم لعودة سموه الى ارض الوطن وشعبه سالما معافى.
واضاف الزمانان ان الرسالة ستكون متاحة امام الجميع لوضع التواقيع عليها في سجلات خاصة عبر جهود الشباب الكويتيين المتطوعين في المجمعات التجارية والجامعات والمدارس وفي ارض المعارض وغيرها من اماكن التجمعات.
من جانبها قالت رئيس فريق (زاجل) التطوعي جنان القناعي ان فكرة الرسالة جاءت من الشباب الناشطين في عدد من المجاميع الشبابية وتنبع من حبهم ووفائهم لمقام سمو الامير ومكانته الكبيرة في قلوب الشعب الكويتي مشيدة بجهود كل الشباب المتطوعين من مختلف الاعمار لايصال هذه الرسالة.
ولفتت القناعي الى ان كل شخص او مجموعة بامكانهم ان يجمعوا تواقيعهم في سجل خاص بهم سواء في مقار اعمالهم او في دواونيهم او حتى على مستوى العائلة والاصدقاء من خلال طباعة الرسالة ومن ثم توقيعها وصولا الى تسليمها لأحد المراكز التابعة للهيئة العامة للشباب في الشامية والجهراء والعارضية والقصور.
بدوره اكد رئيس فريق تكاتف التطوعي ناصر الوليد ل(كونا) ان الرسالة تمثل تعبيرا صادقا عن التفاف الشعب حول قيادته الحكيمة ومحبته لحكامه "وهو امر جبل عليه الكويتيون منذ تأسيس البلاد" مشيدا بالدعم اللامحدود الذي تجده المبادرة من مسؤولي الهيئة وفي مقدمهم مديرها العام عبدالرحمن المطيري.
واوضح الوليد ان الفرق التطوعية القائمة على هذه المبادرة ستطلقها قريبا على منصات التواصل الاجتماعي المختلفة لايصالها لأكبر عدد من المواطنين والمقيمين مؤكدا ان الباب مفتوح لكل شاب يرغب بالعمل في هذه المبادرة التي تجسد تلاحم الشعب مع قيادته الحكيمة.
من جهته اكد رئيس فريق (الجوالة) ناصر الشمري في تصريح مماثل انه تم التنسيق مع كل فرق الجوالة والعاملين في الحركة الكشفية في الكويت للبدء في جمع تواقيع منتسبيها حرصا من جوالة الكويت على ان يكونوا في مقدمة هذه المبادرة الطيبة.
وكانت فرق شبابية تطوعية كويتية أعلنت قبل ايام اطلاقها مبادرة وطنية متمثلة بتقديم رسالة وفاء لسمو امير البلاد الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح حفظه الله.
وتضم الفرق التطوعية التي اطلقت هذه المبادرة فرق الغوص (سنيار) و(زاجل) و(نهتم) و(الاسناد والانقاذ الكويتي) و(الجوالة) و(تكاتف) اضافة الى فريق (سحابة امل).
وتعمل هذه المبادرة التي تحمل رسالة حب ووفاء لقائد العمل الانساني على جمع اكبر عدد من التواقيع من الشعب الكويتي والمقيمين للتعبير عن اسمى معاني الحب والتقدير والامتنان لمقام سمو الامير محملة باطيب الامنيات بأن يديم المولى عز وجل على سموه الصحة والعافية.
وقال وقتئذ المدير العام للهيئة العامة للشباب عبدالرحمن المطيري في بيان صحفي عقب اجتماعه مع ممثلي الفرق التطوعية ان هذه المبادرة الوطنية التي تقوم بها الفرق التطوعية الشبابية تلقى كل الدعم والرعاية من الهيئة مضيفا انها محل تقدير باعتبارها صوت الشباب.


 كونا
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - مراقبة رصد الأخبار