الوفيات فى مثل هذا اليوم رياضة وجه من الأخبار ملفات خاصة مال وأعمال أخر الأخبار محليات الرئيسية
 
6/15/2018
كأس العالم لكرة القدم.. إيران تفوز على المغرب في الدقائق القاتلة وبنيران صديقة
 


 الكويت - حقق المنتخب الإيراني فوزا صاعقا على نظيره المغربي بهدف نظيف في المباراة التي جمعتهما اليوم الجمعة في إطار مباريات المجموعة الثانية من كأس العالم لكرة القدم ال21 المقامة في روسيا.
وأقيم اللقاء على ملعب سانت بطرسبورغ وأداره الحكم التركي سونيت ساكير علما بأنه أول تعادل يسجل في الكاس الحالية بعد فوزين في أول مباراتين.
وبهذا يكون الحظ السيء الذي يرافق المنتخبات العربية لا يزال مهيمنا بعدما خرجت الفرق العربية الثلاثة التي خاضت مبارياتها حتى الآن خالية الوفاض.
وكان المنتخب المغربي يستحق الفوز حيث أنه كان الأفضل في معظم فترات المباراة حيث كان أكثر استحواذا على الكرة بمعدل وصل أحيانا الى 75 بالمئة كما كان الأكثر فرصا لكن التسرع والرعونة من لاعبيه جعلته يهدر الفرصة تلو الأخرى حتى عاقبه القدر في النهاية بهدف عكسي في مرماه.
وجاء الهدف في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدل ضائع عندما حول اللاعب البديل عزيز بوهدوز الكرة برأسه بالخطأ داخل مرمى حارسه منير محمدي بعد رفعة من ضربة حرة إيرانية.
وكان المنتخب الإيراني اعتمد في غالبية المباراة على الهجمات المرتدة وكاد يسجل في إحداها لولا تألق الحارس محمدي في الذود عن مرماه.
وفي تفاصيل اللقاء كانت البداية قوية لمنتخب المغرب الذي سنحت له فرص جيدة للتسجيل بواسطة كل من أمين حاريث وحكيم زياش لينحصر بعدها اللعب في وسط الملعب بعد كرات مقطوعة من الجانبين ما أوقف أي مشروع لهجمة مرتدة قبل أن تسنح فرصة خطرة جدا للمغرب في الدقيقة 19 استمات الدفاع الإيراني المتكتل والحارس من خلفه في صدها عدة مرات من يونس بلهندة ومهدي بن عطية.
ثم هدأ اللعب قليلا لكن بقي المغرب يحاول التسجيل وتمكن من التسديد من وقت لآخر لكنه بقي معرضا للهجمات المرتد التي كادت إحداها أن تثمر عن هدف إيراني قبل أن تسنح للأخير الفرصة الأخطر بالشوط الأول في الدقيقة 43 تألق الحارس محمدي في صدها على دفعتين الأولى من سردار أزمون الذي كان منفردا ثم من علي رضا جهانبخش الذي تابع الكرة.
وكما بدأ الشوط الأول هكذا انطلق الثاني بضغط مغربي لكن مرة أخرى كان هناك تسرع في التعامل مع الكرات داخل منطقة الجزاء ولم يسجل أي حدث بارز حتى الدقيقة 79 عندما سنحت الفرصة الأبرز للمنتخب المغربي بواسطة زياش الذي أطلق تسديدة رائعة أبعدها الحارس الإيراني من الزاوية الأرضية اليمنى.
وبهذه النتيجة أصبح المنتخب المغربي في وضع صعب جدا لا سيما أن مباراتيه المتبقيتين ستكونان مع كل من إسبانيا والبرتغال القويتين فيما يمني المنتخب الإيراني نفسه في كسب نقطة أو أكثر من المباراتين قد تفيده في حال خدمته بقية النتائج.
وتبدأ بعد اقل من ساعة المباراة الثنية في هذه المجموعة بين المنتخبين الاسباني والبرتغالي وهي مباراة القمة في المجموعة.


 كونا
حقوق الطبع محفوظة © لوزارة الاعلام - مراقبة رصد الأخبار